تعريف وأهمية جميع عناصر خطة العمل-دليلك الشامل لكتابة خطة العمل

مقدمة عن خطة العمل واهميتها
مقدمة عن خطة العمل واهميتها

 

* أهمية خطة العمل:-

هنالك مقولة مشهورة لأدسون يقول فيها "الرؤية بدون تنفيذ هي هلوسة"هنالك أفكار كثيرة لمشاريع تراودنا لكن لانستطيع تنفيذها!في الوقت الراهن نحتاج لأفكار لمشاريع لكي نقوم بتوظيف أكبر قدر من الأشخاص, في عصر السرعة من السهل وضع أفكار في نماذج مبسطة مثل power point ولكن خطة العمل تضمن لك نجاح أي مشروع قائم أو مشروع جديد.

* هنالك أسئلة لابد أن تطرحها لنفسك قبل القيام بخطة العمل:-

- إلى أين تريد أن تصل؟

- كيف يمكن أن تصل؟

- لماذا تريد أن تصل؟

 

تعريف خطة العمل:-

 هي أداة للحصول على التمويل وهي أيضا أداة تساعدك على التأكد من البداية في نجاح مشروعك من عدمه.

 

* خطة العمل تساعدك على:- 

- التفكير في كل تفاصيل المشروع.

- فهم أفضل إحتياجات المشروع.

- تأمين التمويل الضروري.

- جذب الموظفين الرئسيين.

- تطوير خطط تسويقية.

- معرفة العملاء.

- تحديد الشركاء الإستراتيجيين.

 

عملية التخطيط مهمه وليس خطة العمل نفسها لان في الكثير من الأحيان يكون هنالك تغيير في الخطة لان هنالك مرونة في الخطة والهدف من خطة العمل.

 

من يستخدم خطة العمل:-

- المستثمرون في المشروع.

- الممولون للمشروع.

- مالك المشروع نفسه.

- الإدارة التنفيذية للمشروع.

 

ماهو الحافز لبناء خطة العمل:-

الكثير من الأشخاص يفشلون في مشاريعهم لعدم معرفتهم لهدف المشروع ومن الحوافز لبناء خطة العمل :-

 

1/ السيطرة:-

العديد  من الأشخاص يحبون أن يكونوا مسيطرين ويعرفوا جميع تفاصيل المشروع وفي  الغالب هؤلاء الأشخاص تكون مشاريعهم صغيرة لان السيطرة عليها تكون أسهل على عكس المشاريع الكبيرة.

 

2/ التحدي:- 

بعض الأشخاص يحبون أن يحسبوا المخاطر والمشاكل التى تترتب على كل مشروع, وعندما يبدأ المشروع بالاستقرار تنخفض رغبته بالتحدي,لذا لابد بالتفكير بأهداف شخصية للإستمرار في عملية التحدي.


3/ الإبداع:-

هؤلاء اشخاص يحبون أن يبدعوا , فيقومون بإبتكار أفكار و أساليب جديدة, وخطة العمل تساعدههم على التخطيط الجيد.

 

كيف تبدأ ببناء خطة العمل
كيف تبدأ ببناء خطة العمل

 

عادة عندما يبدأ الشخص بالتفكير في خطة العمل يرتابه الخوف في كيفية البدأ فيها, لأن خطة العمل تحتاج لمعلومات كثيرة ومفصلة في كل جوانب المتعلقة بالقطاع والسوق والموظفين والعمليات وفي كثير من الأحيان يبين أنه جهد غير إعتيادي , لكن ببساطة تتضمن خطة العمل خمسة أساسيات لابد من التفكير فيها عندما نريد أن نبدأ فيها.

 

5 أساسيات لخطة العمل

 

 1- تحديد طبيعة المشروع:-

ماهي ماهية المشروع التي تريد أن تبدأ فيها يعنى في أي مجال أو تخصص. 


2- جمع المعلومات لتحديد جدوى المشروع:-

 جمع المعلومات التى سوف تساعدك في تحديد جدوى المشروع سوى كانت من مصادر أولية أو مصادر ثانوية.

* مصادر المعلومات:- 

  • إحصائيات ودراسات حكومية.
  • إحصائيات ودراسات القطاع الخاص(عادة ماتكون هذه الدراسات مدفوعة الثمن) 
  • إحصائيات ودراسات عالمية.
  • الغرف التجارية والصناعية.
  • التعلم من الشركات الاخرى(الشركات المنافسة)

 

3- تعديل وتوضيح طبيعة المشروع:- 

تعديل وتوضيح طبيعة المشروع بناء على المعلومات المجمعةوالمذكورة في الخطة الثانية حتى توصل إلى الفكرة النهائية.

 

4- بناء مخطط يوضح تفاصيل المشروع:-

بناء نموذج واضح وبسيط يوضح تفاصيل المشروع.


5- كتابة خطة العمل بصورتها النهائية:- 

فهي عبارة عن عملية تراكمية الشخص الذى يريد تنفيذها يتعلم منها بطريقة تراكمية.

 

طريقة عمل دراسة سوقية 

في العديد من الحالات يقوم الأفراد بعمل دراستهم الخاصة وهذا عن طريق:-

1/ الملاحظات الشخصية(معلومات أولية):- 

وهي عن طريق ملاحظة الشركات المنافسة أو العملاء المستهدفين لمشروعك.

 

2/ المقابلات:-

سوى أكانت منظمة بطريقة رسمية أو غير رسمية مع المنافسين أو العملاء.

 

3/ المسوحات والإستبيانات:-

وهي توزيع أوراق على الأشخاص و معرفة ردود أفعالهم.

 

4/ العينة:-

وهي أخذ مجموعة من الأفراد وتطبيق مشروعك عليهم.

 

5/ التحدث مع منافسيك:-

التحدث مع منافسيك ,اخذ بعض التفاصيل عن كيفية إدارتهم للمشروع.

 

6/ أطلب المساعدة:-

أطلب المساعدة من الأخرين سوى أكانوا متخصصين أو أشخاص لديهم خبرة مسبقة في هذا المجال.

 

 مخطط نموذج العمل التجاري

هي أداة بصرية توضح عناصر المشروع الجديد على ورقة واحدة وهي موضحة في كتاب نموذج العمل التجاري.

 

كيف تبني مخطط العمل التجاري
مخطط العمل التجاري


مكونات مخطط العمل التجاري:- 

 1/ شريحة العملاء.

2/ العلاقات مع العملاء.

3/ القنوات.

4/  القيم المقترحة.

5/ الأنظمة الرئيسية.

6/  الشراكات الرئيسية.

7/ الموارد الرئيسية.

8/ مصادر الإيرادات.

9/ هيكل التكاليف.

 

 

  مكونات خطة العمل

مكونات خطة العمل
مكونات خطة العمل القسم الاول

 

1- الملخص التنفيذي:-

 هو أهم جزء في خطة العمل وهذا الملخص سوف يقنع القاري في تكملت قراءة الدراسة, بغض النظر عن ما إذا كان المشروع مغري أو عن ماذا تبيع أو إذا يوجد ربح كثير, الملخص التنفيذي أهم شئ لابد أن يكون جذاب للقارئ لكي يكمل القراءة لهكذا الملخص التنفيذي يكتب أخر شئ مع أنه يوجد في بداية الدراسة.

على ماذا يحتوي الملخص التنفيذي ؟

  • فكرة المشروع الأساسية مجدية .
  • المشروع مخطط له بطريقة جيدة.
  • قدرة الإدارة على إدارة المشروع بنجاح.
  • وجود سوق كافي للمشروع.
  • المميزات النسبية للمشروع.
  • التوقعات المالية منطقية.
  • المستثمرين والممولين لديهم فرصة في تحقيق مردود مالي من هذا المشروع.

 الخصائص التى من المفترض توافرها في الملخص التنفيذي:-

  •  طول الملخص التنفيذي من 2-3 صفحات.
  • لا يحتاج القارئ أكثر من 5 دقائق لقرائتها.
  • قد يكون الملخص التنفيذي طوله صفحة واحدة.
  • شكل الصفحة ينبغي أن يكون مريح للقراءة.
  •  إستخدام فراغات مناسبة.
  •  إستخدام نقاط Bullet points.

بإختصار الملخص التنفيذي هو الأساس والذي سوف يقنع المستثمر والممول لقراءة باقي الدراسة أكتبه بالنهاية و أعطيه كل إهتمامك و إجعله مثير لإهتمام القارئ.

 

   2- وصف الشركة أو المشروع:-

 في هذا القسم سوف نتطرق لعدة مواضيع منها:-

1-2. إسم الشركة:- يمكن أن يكون لديك أسامي متعددة للشركة مثال لأسامي تجارية و شركات تابعة و أيضا في مواقع التواصل الإجتماعي يمكن أن يكون هنالك إسم مختلف للمشروع الخاص بك.

 

2-2. الشكل القانوني للمشروع:- يمكن أن تكون شركة محدودة المسؤولية, أو شركة فردية, أو شركة تضامن.

 

3-2.  حجم رأس المال:- سوف نتحدث عن هذا الجزء في القسم القادم(دراسة الجدوى للمشاريع) لكن في هذا القسم سوف نتحدث عن أن رأس المال متطلب قانوني تتطلبه الشركات لتحديد قيمة رأس المال القانوني للشركة, وعادة لايتم دفعه مرة واحدة وفي بعض الأحيان يندفع من بنسبة 50% والباقي على ثلاثة سنوات.

 

4-2. تاريخ ومكان تسجيل الشركة.

5-2. تاريخ تأسيس الشركة.

6-2.  أهداف ومهمة الشركة:- من الأهمية أن نعرف مأهية الأهداف الخاصة للمشروع الخاص بنا.

 

7-2. المنتجات أو الخدمات المقدمة.

8-2. أسماء أعضاء الفريق الإداري.

9-2. موقع المشروع أو الشركة.

10-2. الوضع المالي للشركة.  


3- تحليل القطاع وإتجاهاته:-

 كل مشروع هو جزء من قطاع ومعرفتك وفهمك لهذا القطاع سوف يساعدك أكثر لفهم ما هو الأفضل لمشروعك, القطاع هو عبارة عن مجموعة الشركات التى تقدم الخدمات والمنتجات المتشابهة وأيضا تضم الشركات التى لها علاقة بالخدمة والمنتج مثل المورد أو الموزع لخدمتك أو منتجك في خطة العمل نحتاج أن نركز على مايلي:-

  • وصف القطاع الذى تعمل فيه.
  • الإتجاهات الحالية والمستقبلية.
  • الفرص الإستراتيجية الموجودة.
 
ما الذى نحتاجه لفهم القطاع؟
 
1- حدد حجم القطاع الذى تعمل فيه ومعدلات النمو, أي ان تعمل دراسة شاملة له أن تعرف العلاقة بينه وبين الإقتصاد هل ينمو مع الإقتصاد أو ينمو بمعدل متزايد مع الإقتصاد مثل قطاع التكنولوجيا ينمو بشكل أسرع من الإقتصاد بشكل عام لأن التكنولوجيا سريعة.
 
2- حدد حجم المخاطرة أو حساسية القطاع للإقتصاد, فمثلا قطاع السياحة وقطاع العقارات أو البناء بشكل عام ينمو بشكل أسرع من نمو الإقتصاد ويتباطئ بشكل أسرع من تباطئ الإقتصاد فهنالك مخاطرة أعلى وتذبذب أعلى من قطاع الإقتصاد بشكل عام, لكن الطب والصيدلة سواء أكان الإقتصاد في حالة صعود أو هبوط القطاع يفضل مستقر إلى حد ما.
 
3- دورة حياة القطاع, معرفة هل القطاع الذى تعمل فيه قطاع جديد أو قطاع في مرحلة التوسع أو هو في مرحلة الإستقرار أو الإنخفاض.
 
4- دراسة الموسمية في القطاع الذى تعمل فيه, هل هذا القطاع يختلف الطلب عليه في الصيف هل هذا القطاع مرتبط بالأعياد مثلا و يختلف عن الأيام العادية, فمثلا شركات التجزئة وبيع الملابس عندها موسمية, عادة وقت الخصومات أو وقت الصيف و الأعياد يكون هناك طلب أكثر من الأيام العادية.
 
5- دراسة التطور التكنولجي وتأثيره على القطاع الذي تعمل فيه.
 
6- هل هنالك تراخيص معينة وشهادات مطلوبة لذلك القطاع.
 
7- طبيعة قنوات البيع والتوزيع في هذا القطاع.
 
8- تحليل الأنماط المالية للقطاع.
 
9- هل هنالك إتجاهات عالمية قد تؤثر على هذا القطاع.
 
 

 4- تحديد السوق المستهدف:-

  أهم شئ في السوق المستهدف أنك تعرف عملائك ماهي رغباتهم وإحتياجاتهم وسلوكياتهم التى يمارسوها.
 
إذا كانت طبيعة شركتك تتعامل مع شركات موزعة أو مع محلات أو مصانع فأنت تحتاج إلى أن تتعرف على نوعين من الموزعين المستهلك النهائي و المستهلك الوسيط وهو الموزع الذى يقوم لك بعملية التوزيع.
 
هنالك معايير تساعدنا لإختيار السوق المستهدف:-
  • وصف ديمغرافي للسوق,مثل عمر العميل, دخله...الخ.
  • وصف جغرافي للسوق, تحديد المنطقة التى تود أن تبيع منتجك فيها.
  •  المستوى المعيشي للعملاء المستهدفين, وبالتالى تحديد إهتمامتهم وإحتياجاتهم.
  • وصف النفسي للعملاء المحتملين.
  • أنماط الشراء وعملية إتخاذ قرار الشراء ,من يقوم بالشراء في العيلة هل الزوج أوالزوجة.
  • وصف حساسية الشراء.
  • حجم السوق وإتجاهاته.


 

مكونات خطة العمل
 مكونات خطة العمل القسم الثاني


 

 مكونات خطة العمل الثاني

المنافسة:-

في أي مشروع ليس هنالك شئ يسمى لايوجد منافسين لمشروعك أو فكرتك, دائما يوجد منافسة إما بصورة مباشرة أو غير مباشرة.

 

أهم البنود لفهم المنافسة لمشروعك:-

  •  قيم المنافسة بشكل صحيح.
  • تعلم من منافسيك.
  • إعرف منافسيك بالسوق المستهدف الخاص بك.
  • المنافسة العالمية.
  • دراسة الحصة السوقية.
  • المنافسة المستقبلية.

شكل القوى التنافسية الخمس لمايكل بورتر:-

1- المنتجات البديلة.

2- المنافسين الجدد.

3- حدة المنافسة من الخصوم.

4- قدرة الزبائن على المساومة والمفاوضىة.

5- قدرة البائعين على المساومة والمفاوضة.

 

 الوضع الإستراتيجي للمشروع:- 

  •  لماذا يشتري الزبائن من خلال مشروعك؟
  • تحديد الوضع الإستراتيجي ماذا تقدم للزبائن!
  • تحديد الوضع الإستراتيجي يحدد ماذا لا تقدم للزبائن!

 مثلا لنفترض أن مشروعنا عن  مقهى للقهوة أول مقهى يوفر سعر مناسب للزبون لكي يشرب القهوة أما الثاني فيوفر مكان مريح لشرب القهوة وهذه الخدمات التي تقدمها أو لا تقدمها لزبون حسب الوضع الإستراتيجي للمشروع.

 

من إيجابيات تحديد الوضع الإستراتيجي لمشروعك:-

  •  نقاط القوة في مشروعك.
  • إتجاهات القطاع وتطوراته.
  • فرص وتغيرات في الأسواق.
  • فرص وتغيرات في المنافسة.
  • فرص وتغيرات في التكنولوجيا.
 
 10طرق يستطيع أصحاب المشاريع تمييز أنفسهم:-
 

 1- إنطباعات الزبائن.

2- جزء من السوق.

3-  الحصة السوقية.

4- الفوائد التشغيلية والتكنولوجية.

5- براءات الإختراع.

6- قنوات البيع.

7- نموذج العمل التجاري.

8- إمتياز الأول.

ويعني عدم تقليد المنافسين في كل شئ.

9- Lean Start Up.

وهو عبارة عن كتاب مسمى بهذ الإسم ويعنى أن تبدأ في مشروعك في أسرع وقت ممكن وبعدها تحاول بسرعة أن تقوم بتعديله بناءا على رد فعل المستهلكين.

10- Branding.   


تقييم المخاطر:-

كل مشروع له مخاطر ولا يوجد مشروع غير قابل للفشل,لذلك لابد أن تعرف المخاطر المترتبة على مشروعك لمجابهتها قبل حدوثها.

 

أهم المخاطر التى يمكن أن تترتب على مشروعك:- 

1- مخاطر السوق:-

تتعلق بإستجابة السوق لمنتجاتك وخدماتك,يمكن أن لا يكون هناك سوق كافي, أو أن يكون غير مستعد لمنتجاتك وخدماتك,لذلك مخاطر السوق تعد من أخطر المخاطر التى يمكن أن تواجهك.

 2- مخاطر المنافسة:-

وهي تغيير في المنافسة على عكس ما كنت تتوقعه, أي دخول منافسين جدد أو خروج منافسين.

3- مخاطر تكنولوجيا:-

أن يكون هنالك تغير واضح في التكنولوجيا المستخدمة ويكون لها تأثير كبير على المشروع.

4- مخاطر المنتج:-

وهي متعلقة بالمنتج الذى تقدمه سواء أكانت بتوقيتها أو تسليمها أو مميزياتها.

5- مخاطر التنفيذ:-

وهي القدرة على إدارة الشركة على تنفيذ المشروع بالطريقة الصحيحة.

6- المخاطر المالية:-

تتعلق في هل المبالغ المالية تكفي لنجاح المشروع, وإذا إحتجت إلى أموال أخرى هل بسهولة أن تحصل على هذه الأموال من ممولين ومستثمرين.

7- مخاطر عالمية:-

وهي مخاطر متعلقة بالمشاريع التى تعمل على المستوى العالمي.


تحليل SWOT:-

هو متعلق في الأول بالفرص وهذه الفرص تكون عادة متواجدة في البيئة الخارجية للمشروع.

النقطة الثانية وهي المخاطر التي تتعرض لها المشروع وعادة ماتكون في البيئة الخارجية للمشروع.

النقطة الثالثة وهي نقاط القوة عادة ماتكون عوامل داخلية لإدارة المشروع أو المنتج أو الخدمة.

النقطة الرابعة وهي نقاط الضعف وعادة ماتكون متعلقة بعوامل داخلية مثل إدارة المشروع والمنتج أو الخدمة المقدمة.

Post a Comment

أحدث أقدم