ماهي الديون السيادية والديون القومية وما الفرق بينهما؟

 
ماهي الديون السيادية؟

ماهي الديون السيادية؟

يقصد بمصطلح الديون السيادية هي الديون المترتبة على الحكومات ذات السلطة والسيادة, وتتخذ أغلب هذه الديون شكل السندات, وعندما تقوم الحكومات بإصدار السندات الخاصة بها فإنها تسلك طريقين لا ثالث لهما, فإما أن تقوم بطرح هذه السندات بعملتها المحلية, وفي الغالب هذه السندات ماتكون موجهة نحو المستثمرين المحليين, وفي هذه الحالة يكون الدين دينا حكوميا, أو تقوم الحكومة بإصدار سندات موجهة للمستثمرين في الخارج بعملة غير عملتها المحلية, وغالبا ما تكون عملة دولية مثل الدولا أو اليورو, وفي هذه الحالة يطلق على الدين دينا سيديا. وبخلاف الديون المترتبة على الأفراد أو الشركات فإنه لايمكن للدائيين إجبار الحكومات على سداد ديون تخلفت عن دفعها,وبالتالي فإن ثمة طرقا لمعالجة الديون السيادية كإعادة جدولة إلزمية لهذه الديون أو تخفيض معدلات الفائدة.

ويبقي الضمان الوحيد لحماية حقوق الدائنين للحكومات هي المخاطر التعي تهددها بفقدان المصداقية والإستجابة للمعايير الدولية للحصول على قروض, وهي مرتبطة أساسا بترتيب دائنية الدولة, ويؤدي بلوغها مستوى متدنيا  من إحتمالية عجز الحكومة المعينة بالموضوع عن الإستدانة مستقبلا,

قبل إقراض أي دولة تأخذ المؤسسات المالية والنقدية الدولية والدائنون في السوق الدولية بعين الإعتبار مستوى قدرة حكومة الدولة التي تطلب الإقتراض على سداد ديونها, بناء على وضع موازنتها من حيث معدلات العجز الناتجة عن الفارق بين الإيرادات والنفقات, وحجم هذا العجز مقارنة بالناتج الداخلي الإجمالي.

 
ما هي الديون القومية؟

ما هي الديون القومية؟

الديون القومية تنقسم إلى جزئين رئيسين:-

أولا:- الديون الداخلية

وهي ماتدين به الحكومة داخليا بين قطاعتها المختلفة ويعرف أيضا ما تستثمره(تستدينه) الحكومة من أموال التأمينات الصحية والإجتماعية التي تقطتعها من أموال الضرائب.

ثانيا:- الديون العامة

ويتكون هذا المصطلح من ديون الحكومة وكذلك ديون كل الهيئات الحكومية التي تمتلكها جهات أخرى إما أن يكونوا أفراد أو مؤسسات أشترت سندات خكومية أو صناديق الإستثمار والمعاشات أو الحكومات ومؤسسات أجنبية مقرضة, ومن ثم يمكن تقسيم الدين العام إلى دين داخلي ودين خارجي تمتلكه جهات أجنبية. هناك إعتقاد خاطئ سائد في أن إرتفاع قيمة الدين القومي هو دلالة بضرورة التأخر عن النشاط الإقتصادي بدولة ما. فإذا راجعنا قائمة البلاد صاحبة أعلى نسب للدين القومي بالنسبة لإجمالي الناتج المحلي فسنجد للغرابة على أول القائمة اليابان بنسبة دين قومي تتجاوز 226% من إجمالي الإنتاج المحلي, بينما دولة مثل سيراليون تحتل المركز 116 بنسبة 31.1% فقط. الفارق الكبير هنا يرجع في الأول و النهاية إلى ثقة السوق في الدولة المدينة وقدرتها على السداد  الدين,كما يعتمد على نسبة الدين الداخلي إلى الخارجي. ويظهر ذلك في الفرق بين اليابان(حيث يصل دينها الداخلي إلى 93% من إجمالي الدين العام) وبين اليونان (صاحبة المركز الثالث) بدين داخلي لايذكر ودين خارجي يمتلك 75% منه الإتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي.

 
ما الفرق بين الديون السيادية و القومية؟

ما الفرق بين الديون السيادية و القومية؟

أولا كما أزلفنا سابقا فالديون السيادية يتم إصدارها للجمهور بشكل سندات يعني يتم إكتتابها سواء داخلية أم خارجية, أما الديون القومية فهي يتم أخذها من الأفراد والشركات على شكل خدمات وعلى الشركات الأجنبية بشكل ضرائب. 

في النهاية أعطينا رأيك في خانة التعليقات في الأسفل.

ولا تنسى الإشتراك في قناتنا على التليجرام  لتتوصل بالمواضيع الشيقة والمفيدة.

Post a Comment

أحدث أقدم
close