إتفاقية الإستخدام

 

اتفاقية الاستخدام لموقع مقالات لك-الإقتصادية

Terms of Use

1- الشروط والأحكام

 

المرجوا قراءة هذه الصفحة بكل عناية ، لأنها تحتوي على بعض البنود المهمة، التي تحدد هذه الاتفاقية و الشروط والأحكام العامة لاستخدامك لـ articles4-you.com، هذه الاتفاقية بمثابة التزام بينك أنت كمستخدم موقع الويب هذا، من خلال الدخول واستخدام الموقع، فإنك تقر بشكل ضمني بأنك قد قرأت وفهمت ووافقت على هذا الالتزام و بشروط هذه الاتفاقية، وتقرر أيضا بانك اطلاعات على سياسة الخصوصية الخاصة بالموقع، سواء كنت مستخدما عاديا للموقع  أوكنت ممثلا لشركة أو مؤسسة أو أي كيان قانوني آخر, وبالتالي فإنك تقر بأن لديك صفة قانونية لربط هذا الكيان بهذه الاتفاقية, وفي هذه الحالة فإن شروط  المستخدم سوف تطبق على هذا الكيان الذي تمثله.

 

عزيزي المستخدم  في حالة ما إذا لم يكن لديك أي صفة قانونية لتمثيل هذه الشركة أو هذا الكيان، أوإذا كنت لا توافق على شروط هذه الاتفاقية، فيجب عليك عدم قبول هذه الاتفاقية ولا يجوز لك الوصول إلى الموقع والخدمات واستخدامها. أما في حالة استخدام الموقع فأنت تقر بأن هذه الاتفاقية سارية المفعول وهي بمثابة عقد بينك وبين الموقع، على الرغم من كون هذه الاتفاقية إلكترونية وغير موقعة فعليا من قبلك، إلا أنها تحكم استخدامك للموقع والخدمات.

 

2 - المحتوى الخاص بالمستخدم

 

 المحتوى المقدم من طرف المستخدم على هذا الموقع قد يتمثل في التعليقات، والبريد الاليكتروني, وإذا وجد محتوى آخر مكتوب ومصور فإننا نقوم بالإشارة إلى صاحبه سواء كان مستخدم شخصي أو شركة أو كيان آخر.

 

 الموقع يتيح امكانية كتابة تعليقات على المواضيع التي نقوم بنشرها، وهذا حق لجميع المستخدمين بدون استثناء, لكن يشترط في التعليق أن لا يتضمن عبارات خادشة للحياء أو سب أو قذف أو تشهير أو التحريض على الكراهية، او عنصرية أو سب الاديان أو نشر روابط  وأي محتوى غير لائق أو أي شيء من شأنه أن يسبب ضرر مادي أو معنوي للموقع أو لباقي المستخدمين على حد سواء.

 

 لا يتحمل الموقع مسؤولية التعليقات فكل مستخدم يتحمل مسؤوليته الشخصية على التعليق الذي يشاركه.

 

 كي يكون التعليق ذو قيمة مضافة المواضيع التي نقوم بنشرها، يفضل ارفاق التعليق باسم صاحبه سواء كان حقيقيا أو مستعارا، ولكن لا يسمح لأي شخص أن ينتحل اسم شخص اخر او اسم شركة أو مؤسسة أو هيئة، وهو وحده يتحمل ما قد يترتب عن ذلك قانونيا.

 

 حقوق ملكية التعليق تبقى محفوظة لصاحب التعليق، ولكن الموقع يحق له إعادة استخدام التعليق من خلال أنشطة تتعلق بالموقع، من دون الحاجة إلى طلب مسبق من كاتب التعليق، شرط ذكر صاحب التعليق وعدم التعديل على ما جاء فيه.

 

 الموقع يلتزم بعدم استخدام البريد الإلكتروني في أي نشاط باستثناء استعماله لمراسلة صاحبه بجديد المواضيع أو العروض أو تقديم هدايا، ونلتزم بشكل صريح بعدم تقديمه لأي جهة أخرى أو استعماله في أمور غير مشروعة، وفي حالة استلام اي مستخدم لرسالة إلكترونية مرسلة من طرف الموقع فسيكون عن طريق البريد الالكتروني الخاص بالموقع ولا نتحمل مسؤولية أي بريد إلكتروني يدعي أنه تابع للموقع باستثناء البريد الالكتروني الخاص بنا.

 

 وكما تمت الإشارة إليه بشكل مفصل في سياسة الخصوصية فإن الموقع يقوم بجمع بعض البيانات الخاص بك والتي لا ترتبط بأي معلومات تعريف شخصية تخصك، مثل نوع نظام التشغيل و المتصفح والاي بي وغيرها وذلك بغرض تحسين مستوى الخدمة التي نقدمها لك ولتسهيل وصولك إلى الموقع، وأيضا لتحقيق أكبر قدر من الاستفادة من الموقع ويحق للموقع مقالات لك-الإقتصادية مشاركة هذه البيانات مع طرف ثالث من دون المساس بخصوصيتك.

 

3 - إخلاء المسؤولية للموقع 

 

 الموقع يتضمن إعلانات خاصة بشركة جوجل, وقد يتضمن كذلك إعلانات لمنتجات أو خدمات معينة أو بعض الروابط  لمواقع أخرى قد تكون دعائية، لكن هذا لايعني أننا نزكي هذه المواضيع بشكل صريح أوأننا نقدم ضمانات بجودة خدماتها أو منتجاتها، بل على عكس ذالك تماما فنحن نقترح أو نقدم الفكرة رفقة المعلومات التي تمكنا من جمعها, ويبقى المستخدم هو صاحب القرار الأول والأخير والمسؤول عن اختياراته.

 

 الموقع يعرض كذلك مراجعات لبعض الخدمات الخاصة بشركة معينة أو منتج معين، وقد تكون هذه المراجعات مقابل أجر معين أومجانية، وفي بعض الأحيان قد يستخدم  روابط الافلييت لبعض هذه المنتجات والخدمات والتي نراها مناسبة و موثوقة, وهو الشئ الذي يتيح لنا الحصول جزء بسيط من المال أو عمولة لدعم الموقع, نحصل عليها في حالة قيام المستخدم بالاشتراك أو الشراء من خلال هذا الرابط.

 

 نحن نقدم هذه المراجعات اعتمادا على المعلومات التي نحصل عليها من خلال صفحات البيع المخصصة لهذه المنتجات أو الخدمات أو المعلومات التي يمدنا بها أصحابها أو ماليكيها، أوفي بعض الحالات نقوم بشراء المنتج و تجربته وتقييمه من خلال المعاينة المباشرة وإعطاء وجهة نظرنا بكل موضوعية.

 

 وبناءا على ذلك نحن لا نضمن بشكل صريح جودة هذه المنتجات والخدمات و العروض، نحن لا نتحمل أي مسؤولية فيما يخص الإجراءات التي يتم بها بيع المنتج أو الخدمة,  وأيضا لا نضمن سلامة وجودة المنتجات والخدمات والمحتوى الذي يقدمه أي طرف ثالث، لذلك يجب على المستخدم أن يحرص على مراجعة جميع البيانات وشروط الاستخدام لأي مورد أو منتج أو خدمة أو عرض يمكنك الوصول إليه من خلال الروابط  الموجودة على الموقع، وبالتالي يكون تعاملك مع أي موارد أخرى خارج الموقع على مسؤوليتك الخاصة.

 

 الموقع يخلي المسؤولية عن جميع الأضرار التي قد تكون ناجمة عن سوء تطبيق بعض الشروحات أو التعامل معها بأساليب غير سليمة أو عدم القدرة على التعامل مع المعلومات والشروحات المقدمة بالشكل الصحيح أو سوء الفهم.

 

4 - ماذا يقدم الموقع

 

من خلال موقع مقالات لك-الإقتصادية نحن نبذل قصارى جهدنا لتزويدكم بالمعلومات الصحيحة، من خلال المقالات و المواضيع التي نقوم بتحريرها على موقعنا، الموقع يقدم الكثير من الخدمات والمعلومات حولمقالات لك-الإقتصادية واليوتيوب واخبار التقنية و أخبار الشركات و المصطلحات التقنية و كذلك كل ما يخص المعلوميات بصفة كاملة ، فبخصوص المواصفات التي نقدمها لحضراتكم من خلال موقعنا مقالات لك-الإقتصادية ، أغلب المعلومات التي تأتي في هذه المواصفات نعتمد في جمعها على الكثير من المصادر، نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر.

 

✅ المواقع الرسمية للشركات التي تقدم مقالات الإقتصادية ، مثل الموقع الرسمي لشركة جوجل واليوتيوب والفيس بوك وادسنس وغيرها من الشركات.

 

✅ بعض المواقع العالمية و العربية المعروفة بمصداقيتها و سمعتها في تقديم كل ما يخص الإقتصاد

 

✅ بعض القنوات المعروفة والموثوقة على منصة اليوتيوب التي تكون متخصصة في عرض مجال الإقتصادية .

 

✅ بعض المواقع المتخصصة في أخبار الإقتصادية و التسريبات الأولية المتعلقة بالأمور الإقتصادية التي سيتم الاعلان عنها قريبا، وهذه المواقع يكون لها اتصال مباشر بالشركات التي تمد هذه المواقع بهذه المعلومات التي تكون على شكل صور أو معلومات حول بعض الخدمات التي لم يتم الاعلان عنها بعد، وهي في حقيقة الأمر استراتيجية دعائية لخلق نوع من الإثارة والفضول لدى الزبناء لشراء او الاشتراك في هذه الشركات والمواقع .

 

كما نأخذ المعلومات حول الشركات والمواقع التي نقدمها لكم في الموقع من جميع النواحي ثم نقوم بعرضها لكم .

 

✅ إذن فجميع المعلومات الواردة في هذه المواضيع التي ننشرها، نحن لا نضمن لحضراتكم صحتها بنسبة %100 كما أننا لا نتحمل أي نوع من المسؤولية بخصوص عدم صحة المعلومات لذلك وجب علينا تنبيه المستخدم لهذا الامر، وهذا لا يعني أننا لا ننشر معلومات خاطئة أو مجهولة المصدر لا سمح الله ولكن من واجبنا تنبيه مستخدمينا الافاضل والمتابعين للموقع للتدقيق في هذه المعلومات، لأنها قد تكون خاطئة من مصدرها الأصلي أو قد تكون هناك أخطاء و أعطاب فنية من الشركة المصنعة للخدمة التي نقدم مواصفاتها أو قد لا يستطيع المستخدم التعامل بشكل سليم مع هذه الخدمة، أو قد يكون بسبب خطأ غير مقصود من طرفنا وغيرها من الأمور التي قد تحدث.

 

✅ وبالتالي فلا يمكننا بكل حال من الأحوال ضمان صحة هذه المعلومات الواردة بشكل مطلق فالخطأ وارد.

 

✅ لذلك ننصحك بالتأكد من سلامة اي جهاز ترغب في شرائه من المحلات التجارية أو المتاجر الالكترونية أو من الموقع الرسمي للشركة المصنعة للجهاز أو من المواقع عامة ، وأيضا التأكد من وجود ضمان للجهاز قبل شرائه وامكانية استرجاع أموالك في حالة كان الجهاز غير صالح .

 

5 - تعديل بنود الاتفاقية

 

يحتفظ موقع مقالات لك-الإقتصادية بالحق في تعديل هذه الاتفاقية أو شروطها المتعلقة بالموقع والخدمات عندما تستدعي الضرورة ذلك وفي أي وقت، وتصبح الاتفاقية سارية المفعول مباشرة بعد نشر النسخة التي تم تحديثها على الموقع. مباشرة بعد نشرها سنقوم بمراجعة تاريخ التحديث في أسفل هذه الصفحة, والاستمرار في استخدام هذا الموقع بعد أي تغييرات من هذا القبيل يشكل موافقتك الضمنية على هذه التغييرات.

 

6 - قبول هذه الشروط

 

أنت تقر بأنك قد قرأت هذه الاتفاقية و توافق على جميع الشروط والأحكام الواردة فيها. من خلال الوصول إلى واستخدام الموقع والخدمات،  فإنك توافق على الالتزام بهذه الاتفاقية. إذا كنت لا توافق على الالتزام ببنود هذه الاتفاقية ، فأنت غير مخول بالوصول إلى أو استخدام الموقع والخدمات

 

7 - الاتصال بنا

 

إذا كنت ترغب في الاتصال بنا على فهم المزيد عن هذا الاتفاق أو ترغب في الاتصال بنا بشأن أي مسألة تتعلق بها، أو في حالة اكتشافك لخطأ أو عدم صحة المعلومات الواردة في الموقع، يمكنك الاتصال بنا عن طريق إرسال بريد إلكتروني إلىmuhanadbussnies12@gmail.com.

 

اخر تعديل لشروط الاستخدام كان في يوم 15 من يونيو 2021